أبي معي

“إنه يضفي شعورا بالدفء على كل مكان”.

تحكي لنا فتاة صغيرة عن مغامراتها مع أبيها. فلا يوجد شيئًا لا يمكنهما القيام به سوياً؛ بدءا من قضاء وقت ظريف معا  ووصولا إلى حمايتها من الوحوش. يا ترى إلى أي مكان يذهبان معا؟ وما الأشياء الجديدة التي قاما بتجربتها ؟

فكرة الكتاب  بدأت من رسومات الكاتبة والرسامة  سوش عن صورة الأب في مخيلتها. صورت الكاتبة الأب عملاقا مقارنة بالطفلة وتقول أنها “رأت الأب في مخيلتها كالحامي العملاق، الطيب، المحب، الذي يستطيع أن يجعل كل شئ ممكناً.”

واستخدمت مشاهد بسيطة للأب والإبنة وهما يقومان بالكثير من الأنشطة الممتعة التي خرجت عن النمط المألوف. فقامت بتصوير الأب وهو يخيط الملابس ويطبخ الطعام ويمشط شعر ابنته ويواسيها عند فقدان حيوانها الأليف. قامت سوش باستخدام الألوان المائية بدرجات عذبة على خلفية بيضاء، مما أضفى على القصة جوا شاعريا مليئا بالدفء والحميمية.

نتمنى عيدا سعيدا لكل أب ولكل من يقوم بدور الأب الحنون الداعم.  شاركونا رسومات أطفالكم احتفالا بهذا اليوم! 

الكتاب صادر بالإنجليزية تحت عنوان “Dad by my Side”  من إصدارHachette Book Group والنسخة العربية من إصدار دار أشجار الإماراتية. مناسب لسن +6.

يمكنكم متابعة رسومات سوش بالألوان المائية عبر قناتها على اليوتيوب: 

كما يمكنكم مشاهدة قراءة للكتاب بالإنجليزية عبر هذا الرابط: 
الكتاب متوفر من دار النشر عبر هذا الرابط أو في المكتبات وعلى المواقع المتخصصة.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s