يوميات هر

بقلم نرمين مجدي حلمي بدر*

“شُدت جميع نوافذ البيت وبقيت نافذة واحدة أستطيع أن أطل منها على الشارع، وهي نافذة المطبخ……..صحيح أن هذا الشارع لا يواجه مناطق القصف، لكن المشاهد فيه تبدلت، وبينما كانت في السابق تسليني، خصوصا حين كان أولاد الحي يحولون مساحة من الشارع إلى ملعب للكرة……فقد أصبحت الآن مناظر مختلفة، يظهر فيها رجال غرباء عن الحي يرتدون الثياب المرقطة……”

المقطع السابق على لسان زيكو، بطل قصتنا وهو قط سيامي صغير انتقل للعيش مع عائلة جديدة واحتضنته منى ذات العشر سنوات.  رعته منى بكل حب وقضيا أسعد الأوقات يلعبان في البيت والحديقة المجاورة.

ومن شرفة منى الصغيرة أطل زيكو على العالم وتأمل البحر والأشجار والأطفال وهم يلعبون إلى أن اندلعت الحرب في بيروت. 

أصبح كل شيء خطر وممنوع حتى الجلوس إلى جانب الشرفة. تتوالى الأحداث ويعيش القارئ مع زيكو ومنى قلق اختفاء والد منى وحزن سفر أخوها الكبير واشتياقها للمدرسة، ونرى كيف تسلب الحروب السعادة من القلوب.

ثم تضطر الأسرة لأن تغادرة منزلها إلى مكان بعيد عن القذف خارج بيروت عند أصدقائهم، ويضطرون إلى ترك زيكو في المنزل، ويتولى الحارس رعايته وإطعامه. ترى هل سينجو زيكو من القصف؟  وهل سترجع منى لتجده في انتظارها؟

في هذه القصة، نعرف ماذا جرى لمخلوق لطيف أليف ولعلاقته المميزة بصديقته الصغيرة.

قصة مأخوذة من الواقع تحكيها الأديبة اللبنانية الراحلة إملي نصر الله والدة بطلتنا الصغيرة منى على لسان قطها زيكو في صورة يوميات.

في القصة لن نعرف سبب الحرب الأهلية في لبنان ولا أطرافها، ولكننا سنعرف كيف تقتل الحرب السعادة في القلوب.

قصة شاعرية وملهمة عن الصداقة وعن تأثير الحروب على الأطفال والحيوانات الأليفة.

تتخلل القصة بعض الرسومات بالأبيض والأسود والرمادي رسمتها أخت الكاتبة مها نصرالله قيس.

صدر الكتاب في عام 1996 عن دار الكتاب العالمي ثم في نسخة جديدة عام 2006 عن نوفل/هاشيت أنطوان رسم لها الغلاف الفنان المصري حاتم علي.

 تُرجم الكتاب إلى عدة لغات منها الإنجليزية والألمانية، والهولندية، والتايلندية، والإسبانية. وحاز على جائزة الهيئة اللبنانية لكتب الأولاد كما أدرج على لائحة شرف المجلس العالمي لكتب الأطفال IBBY سنة 1998. 

 يمكن قراءة الكتاب للصغار من عمر 7-9 سنوات، أما من فوق ال 9 سنوات فيمكنهم قراءته بمفردهم.

 الكتاب متوفر من موقع الناشر مباشرة  وفي المكتبات وعلى المواقع المتخصصة، كما يوجد منه نسخة إلكترونية على كيندل، وأيضا نسخة مسجلة بصوت الكاتبة إملي نصرالله على موقع أمازون.


أسئلة لمناقشة القصة:

  • كيف تؤثر الحروب على حياة الأفراد وسعادتهم؟
  • هل الحيوان يفهم ويشعر بما يحدث حوله ويتأثر به ويؤثر فيه؟
  • ماهو الرفق بالحيوان ولما يقسوا البعض على الحيوانات؟
  • ماذا تعني كلمة لاجيء ولماذا لجأ أطفال إلى مكان سكن منى بالرغم من خطورته؟
  • غريزة القطط الشرسة تظهر في بعض المواقف وعمليات اقتلاع مخالب القطط من الجذور ، وسائر العمليات التي تجرى للحيوانات الأليفة لتسهل من علاقتها مع البشر وغيرها من الحيوانات. مارأيك في ذلك؟
  • ياترى ماذا حصل لزيكو؟

نرمين مجدي حلمي بدر حاصلة على بكالوريوس في العلوم الصيدلية من جامعة القاهرة وعملت في الجامعة في تدريس الكيمياء العضوية إلى أن قررت تأسيس مكتبة ومركز ثقافي للأطفال (كليلة ودمنة) هدفه بناء طفل مصري مثقف في الفترة ما بين 2010-2013. أسست وأدارت مسابقة المصري الصغير للقراءة والإبداع لدورتين 2012-2014. كتبت نرمين وصممت مسرحيات خيال الظل في مصر وفي الأردن. تعمل نرمين حاليا كمحررة أدبية مع دار عالية للنشر وهي دار مصرية متخصصة في أدب الأطفال واليافعين بالإضافة إلى حكي وكتابة قصص للأطفال وعملها التطوعي لمساعدة الأطفال.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s