شئ يبحث عن نفسه

“مرحبا أنا إسمي شيء” أعيش في هذه الدنيا الكبيرة.أتساءل دائما، يا ترى ، ماذا أكون؟”

تأخذنا الكاتبة والرسامة بسمة حسام في رحلة استكشافية داخل تلفيف مخ طفل صغير يحاول أن يعرف ماهيته ودوره في هذا العالم الكبير. و بمساعدة خياله الخصب وعينيه شديدتي الملاحظة، يبدأ رحلته الاستكشافية… ويقارن نفسه بالكائنات المختلفة؛  مرة بالأسماك، ومرة بالصقور إلى أن يقارن نفسه بالكوكب نفسه.

نجحت بسمة في جعل القصة مضحكة و طريفة ومفيدة لتعليم الصغار أهم صفات الأشياء والكائنات التي تحيط به من حيوان أو نبات  أو جماد. وعكست الرسومات بالأبيض والأسود  روح الطفولة المرحة وجاءت مكملة للنص. وأضافت الرسامة أعين للأشياء حيث يراها شيء ككائنات ذكية. وبدا وجه شيء معبرا في كل المراحل ومثيرا للضحك في محاولاته لتقليد كل ما حوله.

الكتاب من إصدار دار نهضة مصر عام  2019 وقد فاز الكتاب بجاىزة الناشر العربي لعام 2019 ومناسب لسن 4-8.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s